دوري كرة السلة الأمريكيكرة السلة

بنكهة لوبيز.. ميلووكي يفوز على تورونتو في دوري السلة

سجل لاعب الارتكاز العملاق بروك لوبيز 13 نقطة، في الربع الأخير، من أصل 29 قياسية له في البلاي أوف، وقاد ميلووكي باكس متصدر الدوري المنتظم إلى قلب تأخره أمام ضيفه تورونتو رابتورز، إلى فوز مثير 108-100، الأربعاء، في باكورة مباريات نهائي المنطقة الشرقية في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وبعد تقدم تورونتو معظم أوقات المباراة، خصوصا في الشوط الأول، نجح ميلووكي باكس في تعويض تأخره وساهم لوبيز (31 عاما) في سلسلة من عشر نقاط متتالية قلبت النتيجة من 100-98 إلى فوز لافت 108-100.

وقال لوبيز: “كان مجهودا جماعيا. لعبنا بطاقة جيدة طوال المباراة لكن التسديدات لم تبتسم لنا. عرفنا أنه يجب الاستمرار في القتال، وهذا ما كنا نقوم به طوال الموسم”.

وتابع اللاعب الذي التقط 11 متابعة وسجل 4 ثلاثيات، محققا أفضل رصيد له في تاريخ مشاركاته في البلاي أوف: “تعلمنا ألا نخفض رؤوسنا وألا نستسلم. قاموا بضربنا لكن كان ردنا قويا كفريق”.

كما ساهم في فوز ميلووكي نجمه اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو صاحب 24 نقطة و10 متابعات و6 تمريرات حاسمة. وعلق يانيس على أداء لوبيز بقوله: “سجل، التقط متابعات ونجح بالصدات، كان متواجدا في كل مكان، هذا هو بروك الذي نعرفه ونحب”.

وعانى يانيس كما الكثير من زملائه بعد خلودهم غلى الراحة لنحو أسبوع منذ فوزهم الرابع على بوسطن سلتيكس في نصف نهائي المنطقة.

وأقر لوبيز: “تدربنا بجهد كبير وخضنا مواجهات قوية (في التمارين)، لكن لا شيء يعوّض المباريات الحقيقية. ربما تشرح مجريات هذا الأسبوع بدايتنا الصعبة في المباراة”.

ويلتقي الفائز في سلسلة من أصل سبع مباريات محتملة بطل المنطقة الغربية بين جولدن ستايت ووريرز حامل اللقب في آخر سنتين، وبورتلاند ترايل بلايزرز (1-صفر)، علما بأن جولدن ستايت استهل سلسلته ضد بورتلاند في غياب هدافه المصاب كيفن دورانت.

باكس، المشارك في نهائي منطقته للمرة الأولى منذ عام 2001، أضاف له كريس ميدلتون 11 نقطة و11 متابعة، بالإضافة إلى 15 نقطة مهمة من الموزع البديل مالكولم بروجدون.

وأشاد مدرب باكس مايك بودنهولتسر بالأداء الجماعي للفريق، لكنه وجه تحية خاصة للوبيز وقال: “مباراة كبيرة لبروك على طرفي الملعب. عانينا في الشوط الأول، لكن بروك قادر على صناعة بعض الأشياء”.

في المقابل، أكد كواهي لينارد أنه العلامة الفارقة لتورونتو، فحمل عبئا هجوميا كبيرا بتسجيله 31 نقطة و9 متابعات بالإضافة إلى الموزع المميز كايل لاوري صاحب 30 نقطة بينها 7 ثلاثيات.

وتحسر لاوري على إهدار فريقه تقدما بلغ 13 نقطة في الشوط الأول وتراجعه في الربع الأخير الحاسم (32-17): “الربع الأخير قتلنا. تفوقوا علينا في الربع الرابع وكانوا أكثر عدوانية. سددوا كرات جميلة ومن المؤسف أن نخسر بهذه الطريقة. حصلنا على فرصتنا ويتعين علينا التعلم منها”.

وأضاف الكاميروني النشيط باسكال سياكام 15 نقطة والأسباني المخضرم مارك جاسول 12 متابعة.

كما عبر لاعب رابتوز داني جرين عن خيبته: “عندما تتقدم على فريق مماثل يجب أن تكون ناضجا ومحترفا بما فيه الكفاية لتبقيهم على هذه المسافة. أعتقد أنه كان بمقدورنا تحقيق هذا الفوز. شعرت بأننا تخلينا عنه”.

وتقام المباراة الثانية على أرض ميلووكي، الجمعة، قبل أن تنتقل إلى الأراضي الكندية، حيث يستضيف تورونتو المباراتين الثالثة والرابع، الأحد والثلاثاء المقبلين.

الوسوم
مواد ذات صلة

مصطفى الجارحي

شاعر ومسرحي وصحفي ، مؤسس موقع "ك ت ب" ، وعضو مؤسس بموقع "195 سبورتس" الرياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − ثمانية عشر =

إغلاق