تنس

بنتشيتش: الملاعب الصينية مرهقة وأجبرتنا على الانسحاب

شككت السويسرية بليندا بنتشيتش في كفاءة ملاعب البطولة الختامية لموسم تنس السيدات، بعدما باتت أحدث لاعبة تنسحب من البطولة، أمس السبت.

وانسحبت بنتشيتش في منتصف المجموعة الثالثة من مواجهتها، في قبل نهائي البطولة، أمام إيلينا سفيتولينا حاملة اللقب، لتصبح رابع لاعبة تنسحب من بطولة العام الحالي التي أقيمت مؤقتا على ملاعب أرضيتها صلبة، داخل قاعات مركز شينزن للتنس.

وقالت بنتشيتش: “كانت لديّ تقلصات في عضلات الفخذ الخلفية، بدأت الشعور بها في بداية المجموعة الثانية. طلبت استدعاء الطبيب. بدأت الشعور بهذه التقلصات في قدمي ثم عضلات الفخذ الخلفية. حقا لم أرغب في الانسحاب. أردت الاستمرار في المباراة للنهاية. لم يكن ممكنا. أشعر بخيبة أمل حقيقية. أشعر بخيبة أمل بعدما خذلني جسدي. أعتقد أن هذه الملاعب حقا ليست مناسبة. يمكنك أن ترى ذلك بعد انسحاب أربع لاعبات خلال هذا الأسبوع”.

وتقام البطولة الختامية لموسم تنس السيدات لأول مرة في شينزن ضمن اتفاق لمدة عشر سنوات لإقامة البطولة في المدينة الصينية.

وتشارك في البطولة أول ثماني لاعبات في التصنيف العالمي للسيدات في نهاية الموسم.

لكن ثلاث من اللاعبات المصنفات، نعومي أوساكا وبيانكا اندريسكو وبنتشيتش فضلا عن البديلة كيكي بيرتنز، أجُبرن على الانسحاب لسبب أول لاخر خلال البطولة التي تستمر لمدة أسبوع.

وانسحبت اليابانية أوساكا لإصابة في كتفها عقب الدور الأول بينما اشتكت الهولندية بيرتنز من المرض والكندية اندريسكو وبنتشيتش من إصابة عضلية.

وانسحبت اندريسكو في نهاية المجموعة الأولى من مباراتها الثانية من دور المجموعات أمام كارولينا بليسكوفا، انسحبت من البطولة بعدها بيوم واحد، عندما نزلت على ركبتها في محاولتها لإعادة ضربة إرسال.

وأضافت بنتشيتش “لا أعتقد أني قد فعلت أي شيء بشكل جيد. أعتقد أنه كان موسما طويلا حقا. أشعر بالإرهاق للغاية. أعتقد أن هذه الملاعب كانت مرهقة للاعبات للغاية عند الحركة وللعضلات لأنها مثل الرمال. تتوقف على الفور بسبب الملعب الذي أزعج العضلات كثيرا. أعتقد أنه منذ تدريبي لأول مرة على هذه الملاعب شعرت بأثيرها على جسدي”.

واتفقت الرومانية سيمونا هاليب، التي خرجت من دور المجموعات، الجمعة، عقب خسارتها أمام التشيكية بليسكوفا، على أن سرعة الكرة على أرضية الملاعب لم تكن مثالية.

وقالت بطلة ويمبلدون “نحن جميعا مرهقون عقب عام طويل. بذلنا مجهودا مضاعفا عند تسديد الضربات وخلال النقاط على هذه الأرضية. لكن هذا ما حدث ولن أشكو من ذلك”.

وقال ستيف سيمون، رئيس اتحاد لاعبات التنس المحترفات والرئيس التنفيذي، إنه سيتطلع إلى ضمان أن تكون الملاعب أسرع قبل نسخة العام المقبل.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار التنس وسباقات السيارات والدراجات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق