الدوري الإسبانيعالميةكرة قدم

برشلونة وغرناطة.. تحدي سيتين الأول

يسعى برشلونة متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم لتقديم عرض هجومي رائع حين يستضيف غرناطة الأحد المقبل.

وستكون المباراة هي الأولى تحت قيادة المدرب الجديد كيكي سيتين الذي حل بدلا من إرنستو بالبيردي الذي حقق نجاحا مع الفريق القطالوني لكن الفريق افتقر معه للابداع.

وينظر إلى برشلونة منذ فترة طويلة على أنه يمثل كرة القدم الجميلة أكثر من كونه فريقا يهتم بتحقيق النتائج فقط وأكد على هذا المفهوم من خلال الإطاحة بالمدرب بالبيردي رغم تتويجه مرتين بلقب الدوري وتصدره للترتيب.

وبالنسبة لمجلس الإدارة وجانب كبير من الجماهير فإن انتصارات بالبيردي لا تعوض الأداء المتراجع للاعبين الذين باتوا يفتقدون الشراسة في الملعب إلى جانب الاعتماد على الحارس مارك-أندريه تير شتيجن وليونيل ميسي في المباريات الكبيرة.

ووقع الاختيار على سيتين (61 عاما) لأنه ملتزم بطريقة برشلونة التي سادت خلال فترة المدرب يوهان كرويف وبيب جوارديولا حين كان الفريق يسيطر على الكرة تماما ولا يتيح للفرق المنافس أي فرصة للاستحواذ عليها.

ومن المتوقع أن يعيد المدرب الجديد الأمجاد القديمة لبرشلونة الذي يتقدم على غريمه ريال مدريد في الصدارة ضمن صراع متقارب للتتويج باللقب. ويملك الفريقان 40 نقطة بعد نهاية الدور الأول لكن برشلونة يتفوق بفارق الأهداف.

ولكن بعيدا عن التعليقات النظرية لمحللي كرة القدم فإن السيرة الذاتية للمدرب الجديد أبعد ما تكون عن التألق فقد أمضى أقل من أربع سنوات في دوري الأضواء ولم يحقق أي بطولة. وأقيل من آخر مهمة تدريبية له مع ريال بيتيس بعد أن احتل الفريق المركز العاشر.

وستكون أولى مهام المدرب الجديد إعادة تشكيل خط الهجوم بدون لويس سواريز، ثاني هدافي برشلونة هذا الموسم بعد ميسي، والذي سيغيب خلال الشهور الأربعة المقبلة بعد خضوعه لجراحة في الركبة.

كما سيغيب أيضا عن مواجهة غرناطة لاعب الوسط الهولندي فرينكي دي يونج بسبب الإيقاف ما يفسح المجال أمام إمكانية مشاركة لاعب الوسط ريكي بويج (20 عاما) والذي انضم لتدريبات الفريق الأول منذ تولي سيتين مهمة التدريب.

اقرأ أيضا:

وستكون أمام ريال مدريد فرصة لاعتلاء الصدارة مؤقتا حين يستضيف إشبيلية صاحب المركز الرابع بعد غد السبت، أي قبل مباراة برشلونة بيوم واحد، في أول مباراة يخوضها عقب التتويج بلقب كأس السوبر الإسبانية بعد الفوز بركلات الترجيح على أتليتيكو مدريد.

وسيفتقد ريال مدريد جهود لاعبه المحوري فيدريكو بالبيردي بسبب الإيقاف وكذلك ثنائي الهجوم ايدن هازارد وكريم بنزيمة بسبب الإصابة بينما تدور شكوك إزاء إمكانية مشاركة القائد سيرجيو راموس بعد إصابة في الكاحل.

وسيحل أتليتيكو مدريد، الذي يتأخر عن برشلونة وريال مدريد بخمس نقاط، ضيفا على إيبار.

ابدأ نقاشا على "فيسبوك"
الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق