عالميةكرة قدم

باركلي يقود تشيلسي لقبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي

تأهل تشيلسي إلى قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بالفوز 1-صفر على ليستر سيتي عن طريق روس باركلي، اليوم الأحد.

وكان باركلي ضمن ثلاثة تغييرات لمدرب تشيلسي فرانك لامبارد بين الشوطين، ونجح في ترك بصمة بتسجيل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 63 ليلتحق البلوز بفريقي مانشستر يونايتد وأرسنال في قبل النهائي.

وكان ليستر الطرف الأفضل قبل الاستراحة، وصنع أكثر من فرصة، لكن أداء تشيلسي تطور كثيرا في الشوط الثاني.

وسجل تامي أبراهام مهاجم تشيلسي هدفا ألغي بسبب التسلل، قبل أن يستغل باركلي تمريرة ويليان، ويسدد في شباك الحارس كاسبر شمايكل.

وعانى ليستر، الذي افتقر للإبداع بسبب غياب صانع اللعب جيمس ماديسون بسبب إصابة بسيطة أعلى الساق، في الرد بعد التأخر في النتيجة رغم محاولة الضغط في الدقائق الأخيرة.

ويعيش تشيلسي حالة تألق منذ استئناف الموسم بعد توقف طويل فيروس كورونا، وفاز بمباراتيه في الدوري الممتاز ليعزز موقعه في المركز الرابع قبل أن ينجح في الوصول للدور قبل النهائي للكأس.

وفي المقابل يعاني ليستر لاستعادة مستواه، وتعادل مرتين في الدوري الممتاز.

وقال باركلي: “كان من المهم الفوز ومواصلة الزخم. بين الشوطين قلنا إننا لسنا جيدين بالشكل الكافي.. ولقد تطور مستوانا”.

وهذه ثالث مباراة في دور الثمانية بكأس الاتحاد الإنجليزي هذا العام تنتهي بفوز الفريق الزائر في ظل غياب المشجعين عن المباريات، منذ استئناف النشاط الكروي بعد توقف ثلاثة أشهر.

بدأ ليستر المباراة بقوة، وحصل هارفي بارنز على فرصة، بينما أخفق المدافع جوني إيفانز في التعامل مع كرة عالية بضربة رأس.

ولم يفعل ويلي كاباييرو حارس تشيلسي الكثير رغم أنه اضطر للتدخل لإنقاذ تسديدة يوري تيليمانس لاعب ليستر.

ولم يكن لامبارد راضيا عن أداء لاعبيه، وطالبهم بشكل متواصل بالتحسن، قبل أن يتدخل بإخراج ميسون ماونت وبيلي جيلمور وريس جيمس، بين الشوطين، ويقرر الاعتماد على الأكثر خبرة باركلي وماتيو كوفاتشيتش وسيزار أزبيليكويتا. وكوفئ لامبارد على ذلك وخرج بالانتصار.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق