الدوري السعوديعربيةكرة قدم

النصر يعاقب الرائد بأقدام حمدالله

أحرز النجم المغربي عبدالرزاق حمدالله هدفين قاد بهما فريقه النصر، لقلب تأخره صفر / 1 أمام ضيفه الرائد، إلى فوز ثمين ومستحق 3 / 1 اليوم الخميس في المرحلة الثامنة والعشرين لبطولة الدوري السعودي.

وارتفع رصيد النصر، الذي واصل صحوته في البطولة بتحقيق انتصاره الثالث على التوالي، والخامس في مبارياته الست الأخيرة بالمسابقة، إلى 45 نقطة، لكنه ظل في المركز الخامس بترتيب المسابقة.

في المقابل، تجمد رصيد الرائد، الذي نال خسارته الثالثة عشر في المسابقة خلال الموسم الحالي والثانية على التوالي، عند 35 نقطة في المركز العاشر.

وبادر الرائد بالتسجيل عن طريق الكاميروني أرناود ديوم في الدقيقة 29، لكن فراس البريكان سجل هدف التعادل للنصر في الدقيقة 59.

وارتدى حمدالله ثوب الإجادة في اللقاء، بعدما أحرز الهدفين الثاني والثالث للنصر في الدقيقتين 75 و88، لينصب نفسه بطلا للمباراة دون منازع.

تبادل كلا الفريقين الهجمات خلال الشوط الأول، وسنحت لكل منهما بعضا من الفرص الخطرة، غير أن الرائد اغتنم إحداها بعدما أحرز ديوم هدفا للفريق الضيف في الدقيقة 29.

وتابع ديوم رمية تماس نفذها زميله الصربي نيمانيا ميليتيتش طويلة، ليسدد ضربة رأس، دون مضايقة من أحد، واضعا الكرة داخل الشباك.

وعجز النصر عن تشكيل أي ردة فعل عقب هدف ديوم خلال الوقت المتبقي من الشوط الأول، الذي انتهى بتقدم الرائد 1 / صفر.
في الشوط الثاني، شدد النصر من هجماته بحثا عن هدف التعادل المبكر،
ليتحقق له ما أراد، بعدما سجل فراس البريكان هدفا للفريق الملقب
بـ(العالمي) في الدقيقة .59
وتلقى البريكان تمريرة عرضية من الناحية اليمنى، ليراوغ الدفاع بمهارة،
قبل أن يسدد بقدمه اليسرى من داخل منطقة الجزاء، واضعا الكرة على يسار
الجزائري عزالدين دوخة، حارس مرمى الرائد داخل الشباك.
حاول الرائد العودة للقاء من جديد، وتصدى وليد عبدالله، حارس مرمى
النصر، لقذيفة من داخل المنطقة عبر ديوم، مبعدا الكرة لركنية لم تسفر عن
شيء.
وسرعان ما عاد النصر لفرض هيمنته على اللقاء من جديد، ليضيف عبدالرزاق
حمدالله الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة .75
وتلقى حمدالله تمريرة بينية من زميله علي الحسن، لينفرد على إثرها
بالمرمى، ويسدد بكل هدوء من داخل المنطقة، واضعا الكرة على يسار دوخة،
الذي خرج من مرماه لملاقاته.
تخلى الرائد عن حذره الدفاعي في محاولة لإدراك هدف التعادل خلال الوقت
المتبقي من اللقاء، لكن حمد الله أطلق رصاصة الرحمة على آمال الضيوف في
حصد نقطة التعادل، بعدما أحرز الهدف الثالث للنصر في الدقيقة .88
وأرسل سامي النجعي كرة عرضية من الجانب الأيمن لحمدالله، الذي راوغ
الدفاع وسدد تصويبة رائعة من داخل المنطقة، خدعت دوخة وسكنت شباكه،
لينتهي اللقاء بفوز مستحق للنصر 3 / 1 على الرائد.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى