الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

المدفعجية يعودون.. أرسنال يضرب تشيلسي بثلاثية

عرف أرسنال طريق الانتصارات أخيرا وحقق فوزاً مهماً على ضيفه تشيلسي 3-1، في المباراة التي جمعتهما اليوم السبت ضمن الجولة 15 من الدوري الإنجليزي.

تقدم أرسنال بهدف عن طريق ألكسندر لاكازيت في الدقيقة 35 من ركلة جزاء، وأضاف جرانيت تشاكا الهدف الثاني في الدقيقة 44، ثم سجل بوكايو ساكا الهدف الثالث في الدقيقة 56، قبل أن يسجل تشيلسي هدف شرفي في الدقيقة 85 عن طريق تامي أبراهام.

ورفع أرسنال رصيده إلى 17 نقطة في المركز الرابع عشر، محققا انتصاره الأول بعد تعادلين وخمس هزائم، حيث أصبح هذا الفوز هو الخامس له في الدوري هذا الموسم مقابل التعادل في مباراتين والخسارة في ثماني.

في المقابل توقف رصيد تشيلسي عند 25 نقطة في المركز السادس، متلقياً هزيمته الثالث في آخر أربع مباريات، وهي الهزيمة الرابعة له في الدوري هذا الموسم مقابل الفوز في سبع مباريات والتعادل في أربع.

وصف المباراة

وفشل البلوز في استغلال تعادل ليستر سيتي وضيفه مانشستر يونايتد 2-2 في قمة الجولة للانقضاض على المركز الثاني، وتلقى خسارته الرابعة هذا الموسم والثالثة في مبارياته الأربع الأخيرة.

دخل أرسنال المباراة ومدربه أرتيتا تحت ضغط كبير، بسبب النتائج المخيبة التي يحققها الفريق منذ مطلع الشهر الماضي، في أسوأ بداية موسم للفريق منذ موسم 1974-1975.

وحقق المدفعجية فوزا غاليا ومستحقا ابتعد به ست نقاط عن أول مراكز الهبوط، مرتقيا إلى المركز الرابع عشر مؤقتا برصيد 17 نقطة بفارق الأهداف أمام ليدز يونايتد، الذي يستضيف بيرنلي يوم الأحد في ختام الجولة.

وخاض أرسنال المباراة في غياب لاعبيه البرازيليين دافيد لويز وويليان وجابريال بسبب شكوك في إصابتهم بفيروس كورونا، فيما أبقى أرتيتا النجمين بيار إيميريك أوباميانج ونيكولاس بيبي على مقاعد البدلاء.

في المقابل، استمر غياب الدولي المغربي حكيم زياش عن صفوف تشيلسي بسبب الاصابة، وقرر مدربه فرانك لامبارد الإبقاء على الواعد كاي هافيرتس، وجورجينيو على دكة البدلاء، قبل أن يدفع بهما في منتصف الشوط الثاني دون جدوى.

بدأ أرسنال المباراة بضغط هجومي قوي لكن سرعان ما فرض تشيلسي سيطرته، وكاد مايسون ماونت يفعلها من ركلة حرة مباشرة ارتطمت بالقائم الأيسر للحارس بيرند لينو وخرجت عن الملعب (13).

وحصل أرسنال على ركلة جزاء إثر عرقلة المدافع كيران تيرني داخل المنطقة، من قبل ريس جيمس، تم التأكد منها من قبل حكم الفيديو المساعد، وسجل منها لاكازيت على يسار الحارس السنغالي ادوار مندي (35)، وهو الهدف الرابع للاكازيت هذا الموسم.

وعزز تشاكا تقدم أرسنال بهدف ثان رائع من ركلة حرة مباشرة من خارج المنطقة، سددها قوية بيسراه وأسكنها في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس مندي (44).

ودفع لامبارد بلاعبه جورجينيو وكالوم هودسون-أودوي مطلع الشوط الثاني مكان ماتيو كوفاسيتش وتيمو فيرنر، الصائم عن التهديف في مبارياته العشر الأخيرة في مختلف المسابقات.

وفي الوقت الذي كان تشيلسي يبحث عن تقليص الفارق وجه له ساكا الضربة القاضية بتسديدة ساقطة وخادعة، بيمناه من داخل المنطقة ارتطمت بالقائم الأيمن وعانقت الشباك (56).

وكاد جابريال مارتينيلي يضيف الهدف الرابع بكرة أكروباتية من مسافة قريبة تصدى لها مندي بصعوبة (61)، ثم أنقذ مندي مرماه من هدف محقق للمهاجم ذاته بتصديه لتسديدته القوية من مسافة قريبة، قبل أن يشتتها الدفاع (64).

وحرمت العارضة المصري محمد النني من الهدف الرابع، عندما ردت تسديدته القوية بيمناه من داخل المنطقة إثر دربكة بعد ركلة ركنية (84).

وسجل أبراهام الهدف الوحيد لتشيلسي بصدره إثر تمريرة عرضية من هودسون- أودوي تم التأكد من شرعيته، بعد اللجوء إلى حكم الفيديو المساعد (85).

وحصل جورجينيو على ركلة جزاء إثر عرقلة ماونت داخل المنطقة، من قبل المدافع بابلو ماري، فسددها اللاعب نفسه لكن الحارس لينو تصدى لها على دفعتين (90+1).

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى