سباق سيارات

القفزة الخطرة توقف المرحلة الافتتاحية من رالي المكسيك

أوقفت اللجنة المنظمة لرالي المكسيك المرحلة الافتتاحية، مبكراً، بسبب احتوائها على قفزة خطرة أدت إلى تضرر السيارات، فيما يحتل إيسابيكا لابي الصدارة الحالية بفارق 0.1 ثانية، أمام أقرب منافسيه.

وتم تحضير قفزة صناعية مرتفعة بعض الشيء من قبل منظمي الرالي، وذلك قبيل نهاية المرحلة الافتتاحية بـ 0.7 ميلاً، لكن عانى عدة سائقين من هبوط عنيف لسياراتهم وتضررها حال إتمامهم لها.

وكان لابي من بين أكثر السائقين تضرراً بسبب صعوده “العدائي”، حيث هبطت سيارته على جهتها الأمامية اليسرى بشكل عنيف.

أما كريس ميك، الذي كان الأسرع خلال “الشيك داون”، فقد أكمل القفزة بشكل ناجح على سرعة أقلّ مباشرة بعد لابي.

لكن، تمّ إلغاء المرحلة بسبب تلك المخاوف حيال تلك القفزة الخطرة بالذات، وذلك يعني أن المنافسين على الصدارة: أوت تاناك، تييري نوفيل، سيباستيان أوجييه، لن يتمكنوا من بدء المرحلة.

وقرر المنظمون منح السائقين الثلاثة أزمنة تقريبية بناءً على زمن ميك، حيث كان آخر سائق يخرج إلى المسار قبل إيقاف المرحلة.

ويقبع أندرياس ميكيلسن سائق هيونداي بالمركز الثاني بفارق 0.1 ثانية خلف لابي، بالرغم من معاناته لهبوط عنيف هو الآخر عقب إكماله تلك القفزة.

وبالرغم من خفض سرعته بشكل كبير، قبيل القفزة، ما زال ميك هو  السائق الثالث الأسرع بفارق 0.6 ثانية عن لابي، متعادلاً مع إلفين إيفانز وأولئك الذين لم يكملوا المرحلة، إذ احتل تومي سونينن وداني سوردو المركز الخامس، وكان المركز السابع من نصيب ياري-ماتي لاتفالا بفارق 0.2 ثانية فقط خلف سونينن وسوردو.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار التنس وسباقات السيارات والدراجات.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق