الدوري الإماراتيعربيةكرة قدم

العين في مهمة خطرة أمام الإمارات.. وكلباء يستضيف الجزيرة

يستضيف العين اليوم الأربعاء نظيره الإمارات، في ستاد هزاع بن زايد، ضمن الجولة الثانية من الدوري الإماراتي (أدنوك)، فيما يحل الجزيرة ضيفًا ثقيلاً على اتحاد كلباء.

ومن المرجح أن يغلب الحذر على المباراة، ففريق العين بعد فوزه في المباراة الأولى على خورفكان يسعى لمتابعة انتصاراته، أما الإمارات الذي خسر أولى جولاته أمام شباب الأهلي فيأمل في العودة بأفضل النتائج.

وشدد سيرجي ريبروف، مدرب العين، على ضرورة رفع معدل التركيز ومضاعفة الجهود، والقتال في مواجهة الإمارات.

وقال ريبروف في المؤتمر الصحفي للمباراة: نحترم جميع منافسينا وندرك أن المباراة أمام فريق متميز وظهر بصورة منظمة في الجولة الأولى، ولذلك ينبغي علينا أن نستعد جيدًا لمواجهته حتى نتمكن من حصد النقاط الثلاث.

في المقابل؛ قال طارق السكتيوي، مدرب الإمارات، إن فريقه جاهز بدنيًا وذهنيًا، لافتًا إلى أن لقاء اليوم لن يكون سهلاً.

وأضاف السكتيوي أن فريقه يسعى إلى تعويض النقاط الضائعة في مباراة الجولة الماضية أمام شباب الأهلي، متمنيًا العودة من معقل الزعيم بنتيجة إيجابية، خصوصًا في ظل ارتفاع جاهزية الصقور مقارنة بالمباراة الأولى، إضافة إلى مشاركة مجموعة من اللاعبين الذين غابوا عن الجولة الماضية، وسيحرص الفريق على استثمار جميع نقاط القوة في مباراة العين اليوم.

الجزيرة وكلباء
الجزيرة وكلباء

وفي المباراة الثانية يحل الجزيرة ضيفًا على اتحاد كلباء، في لقاء لا يقبل الخطأ على لاعبي الفريقين.

فيسعى كلباء إلى تعويض خسارته الماضية أمام الشارقة بهدف، ومصالحة جماهيره التي لم تكن راضية عن النتيجة برغم الأداء الجيد.

وتبدو صفوف “النمور” مكتملة باستثناء اللاعب ويلدر كارتاجينا، الذي تحوم الشكوك حول مشاركته بعد تعرضه لشد عضلي في المباراة الماضية.

ووصف خورخي داسيلفا، مدرب كلباء، فترة التحضير ما بين مباراة وأخرى بالقصيرة، خصوصًا أنها لم تتجاوز 5 أيام، داعيًا لاعبيه إلى ضرورة التركيز خلال مواجهة الجزيرة، وتناسي مرارة الهزيمة السابقة.

وفي المقابل؛ يتطلع الجزيرة لاستثمار انطلاقته الجيدة، وفوزه في الجولة الأولى على الظفرة، متسلحاً بترسانته من اللاعبين الجيدين في الخطوط الثلاثة.

وأعرب مارسيل كايزر، مدرب الجزيرة، عن مدى قدرته على تحسين الجانب البدني للاعبيه قبل مباراة كلباء، ولاسيما أنه اشتكى من هذا الجانب، ومن اللعب في هذا الطقس الصعب، وقال: “من المستحيل أن ننجح خلال 3 أو 4 أيام في تحسين الجانب البدني، وما يمكنني فعله هو استعادة لياقتهم وتطوير بعض الجوانب الفنية، الموسم في بدايته وتحضيراتنا شهدت غياب الدوليين، ومن الصعب أن أطالبهم بتقديم 100% من مستواهم وإلا تعرضوا للإصابات”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى