عالميةكأس آسياكرة قدممنتخبات

العراق يخطف فوزًا غاليًا من إيران في النفس الأخير

خطف منتخب العراق فوزًا غاليًا على ضيفه الإيراني 2-1، اليوم الخميس، في منافسات الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الثالثة بتصفيات كأس العالم 2022 في قطر، وكأس أمم آسيا 2023 بالصين، والتي شهدت أيضًا تعادل هونج كونج والبحرين سلبيًا.

وتقدم منتخب العراق في الدقيقة 11 عن طريق مهند علي، قبل أن يسجل أحمد نور الله هدف التعادل للمنتخب الإيراني في الدقيقة 25، وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع سجل علاء عباس هدف الفوز للفريق العراقي.

وأكمل المنتخب الإيراني المباراة بعشر لاعبين منذ الدقيقة 81، حيث تلقى قائده مسعود شجاعي بطاقة حمراء، بعد تدخل عنيف ضد لاعب العراق أمجد عطوان.

ورفع المنتخب العراقي رصيده إلى عشر نقاط في صدارة ترتيب المجموعة، فيما يحتل المنتخب الإيراني المركز الثالث برصيد ست نقاط.

بدأت المباراة بضغط كبير من جانب المنتخب العراقي، الذي حاول استثمار الحضور الجماهيري الكبير لأنصاره، وبدأ بشن العديد من الهجمات على مرمى الفريق الإيراني وحارسه علي رضا بيرانفاند.

وفي الدقيقة 11 أسفر الضغط العراقي عن الهدف الأول، حيث انطلق بشار رسن من الجبهة اليمنى مراوغًا أكثر من لاعب قبل أن يلعب كرة عرضية، استقبلها علي عدنان بتسديدة قوية تصدى لها بيرانفاند، قبل أن تعود إلى مهند علي الذي سددها أعلى المرمى مسجلًا الهدف الأول لبلاده.

وكاد مرتضى بورعلينجي أن يفسد فرحة جماهير العراق، في الدقيقة 14، حينما لعب كرة أمامية للمهاجم ساردار أزمون، لتخدع الحارس محمد حامد وتتجاوزه، قبل أن تأخذ طريقها إلى خارج المرمى.

وسجل أحمد نور الله هدف التعادل للمنتخب الإيراني في الدقيقة 25، بعدما تسلم كرة داخل منطقة جزاء المنتخب العراقي، ليتوغل ويسدد كرة قوية احتضنت شباك الحارس العراقي محمد حامد.

وفي الدقيقة 43 سدد حسين كنعاني مدافع المنتخب الإيراني كرة قوية من خارج منطقة الجزاء من ضربة حرة، لكن الكرة جاءت إلى جانب القائم الأيسر.

ومع بداية الشوط الثاني، تلقى المنتخب العراقي ضربة موجعة بإصابة حارسه محمد حامد، ليضطر إلى الخروج ويحل جلال حسن بدلًا منه في الدقيقة 47.

وتألق اللاعب العراقي بشار رسن وراوغ أكثر من لاعب قبل أن يسدد كرة تصدى لها الدفاع لينقذ فريقه من هدف محقق في الدقيقة 55.

وطالب لاعبو المنتخب العراقي بركلة جزاء في الدقيقة 58، بعدما تعرض مهند علي لعرقلة داخل منطقة الجزاء، لكن الحكم أمر بمواصلة اللعب، وأعطى مدرب العراق كالينتش إنذارًا لاعتراضه على القرار.

وعلى آثر تدخل عنيف، تلقى مسعود شجاعي قائد الفريق الإيراني البطاقة الصفراء الثانية، ليشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجهه، ليخرج من المباراة في الدقيقة 81.

وبينما تتجه المباراة إلى نهايتها بالتعادل بين الفريقين، ارتقى علاء عباس لكرة عرضية من ضربة ركنية، ليسجل الهدف الثاني للعراق في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.

وبعد الهدف واصل العراق سيطرته على المباراة حتى أطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بالفوز على إيران 2-1 .

وفي المباراة الثانية، سيطر التعادل السلبي على المباراة التي جمعت منتخب هونج كونج لكرة القدم بضيفه منتخب البحرين.

وفشل المنتخبان في استغلال كافة الفرص التي اتيحت لهما أمام المرميين ليحصل كل منهما على نقطة.

ورفع المنتخب البحريني رصيده إلى ثماني نقاط في المركز الثاني ، كما رفع منتخب هونج كونج رصيده إلى نقطتين في المركز الرابع.

الوسوم
مواد ذات صلة

وليد الجارحي

محرر بموقع "195 سبورتس"، متخصص في أخبار كرة القدم في الخليج العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق