عالميةكرة قدممنتخبات

السويد تأسف للخسارة من جورجيا في تصفيات المونديال

أعرب منتخب السويد عن “خيبة أمله” ازاء الهزيمة غير المتوقعة أمام جورجيا بهدفين نظيفين في نتيجة وصفتها عدة وسائل إعلام من البلد الشمالي بأنه “فشل ذريع” يبعدها عن تذكرة التأهل المباشر للمونديال.

وصرح زلاتان إبراهيموفيتش بأنه يشعر بخيبة أمل كبيرة، وقال إن المنتخب تحت قيادة يانه أندرسون كان يتوجب عليه تسجيل بعض الفرص العديدة التي أتيحت له قبل تسجيل الهدف الأول “بغض النظر عما إذا كنا نلعب أفضل أو أسوأ”.

وأضاف النجم السويدي “تتبقى لنا مباراة. يجب علينا تقديم أفضل ما يمكن. جميعنا لاعبون محترفون ونتحمل المسئولية. يجب علينا التعافي بأفضل شكل. المباراة في إشبيلية أمام إسبانيا ستعد مختلفة. لن تتاح لنا العديد من الفرص، يتحتم علينا استغلال أي فرصة تأتي لنا للتسجيل”.

كما أعرب زميله في خط الهجوم ألكسندر إيزاك أيضا عن خيبة أمله إزاء النتيجة.

كما أعرب القائد السويدي فيكتور نيلسون ليندلوف عن “أسفه” ازاء مباراة “كان يجب علينا الفوز بها”.

وأكد أن منتخب بلاده أتيحت له فرص “كافية” للتقدم، لكن جورجيا استغلت الفرص التي اتيحت لها والتي هنأها، مشيراً أن خصمه توافر له الحظ في تسجيل الأهداف.

من جانبها، وصفت صحيفة إكسبريسن النتيجة بـ”فشل ذريع”، بينما تحدثت صحيفة أفتون بلادت عن إحدى”أقسى الهزائم” للسويد.

وفجر منتخب جورجيا مفاجأة من العيار الثقيل، وتسبب في تعقيد موقف ضيفه السويد في التأهل بعدما فاز عليه 2-0، في الجولة التاسعة (قبل الأخيرة).

ورغم الهيمنة المطلقة التي فرضها منتخب السويد على اللقاء، وتباري لاعبوه في إهدار العديد من الفرص الخطرة التي سنحت لهم خاصة في الشوط الأول، لاسيما من نجمه المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، إلا أن المنتخب الجورجي قلب الأمور رأساً على عقب، بحصوله على النقاط الثلاث في النهاية، ليقدم هدية ثمينة للمنتخب الإسباني، الذي يستضيف نظيره السويدي في الجولة الأخيرة للمجموعة يوم الأحد المقبل.

وتقمص خفيشا كفاراتسخيليا دور البطولة في المباراة، عقب تسجيله هدفي المنتخب الجورجي في الدقيقتين 61 و77، ليمنح منتخب بلاده انتصاراً تاريخياً على نظيره السويدي.

يذكر أن متصدر المجموعة سوف يصعد مباشرة لنهائيات كأس العالم 2022.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى