الدوري السعوديعربيةكرة قدم

الدوري السعودي: النصر والاتحاد لتجاوز الخسارات السابقة

يسعى النصر والاتحاد إلى تجاوز تعثرهما محليا وعربيا، عندما يستقبل الأول التعاون الخميس، ويحل الثاني ضيفا على الفيصلي الجمعة، ضمن منافسات المرحلة الثالثة من الدوري السعودي لكرة القدم التي تنطلق الأربعاء بمواجهة بين الأهلي وضمك.

يضع النصر النقاط الثلاث هدفاً له عندما يواجه التعاون على ملعب مرسول بارك بالرياض، في مباراة تعتبر من أبرز مباريات الجولة.

وبعد الانطلاقة القوية للنصر الذي تخطى ضمك 4-1، توقف فجأة في محطة الفيصلي وخسر أمامه 1-2، وهي الخسارة التي أثارت غضب جماهيره التي تطالب بإقالة المدرب البرازيلي مانو مينيزيس، خصوصاً لاستبعاده المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله.

ومن المنتظر أن يجري مينيزيس بعض التغييرات على مستوى التشكيلة، إذ تُرتقب عودة حمدالله لقيادة خط الهجوم، وعبدالإله العمري للدفاع بعد تعافيه من الإصابة، وعلي الحسن الذي ظل في مقاعد البدلاء والوافد الجديد محمّد قاسم، إلى جانب بقية نجوم الفريق البرازيلي تاليسكا والأوزبكي جلال الدين مشاريبوف وسلطان الغنام وعبدالله الخيبري.

ولم يحقق التعاون أي فوز حتى الآن، بتعادل مع الحزم 3-3، وخسارة أمام الهلال 1-2. وبسبب تلك النتائج السلبية، قررت الإدارة إقالة المدرب الإنجليزي نيستور إل مايسترو، وكلفت المدرب الوطني محمّد العبدلي الإشراف على الفريق، إلى حين وصول المدرب البرتغالي جوزيه جوميز.

من جهة ثانية، يحل الاتحاد ضيفاً على الفيصلي الجمعة في مباراة صعبة على الفريقين.

وقدم الفيصلي نفسه بصورة جيدة، فتعادل في مباراته الأولى مع مضيفه الأهلي 1-1، وفاز في الثانية على ضيفه النصر 2-1، وسيرمي بكل أوراقه لحصد ثلاث نقاط جديدة لا سيما أنه سيلعب بصفوف مكتملة.

أما الاتحاد الذي تعثر بداية أمام الفيحاء، فقد سجل فوزاً مهما على الرائد، لكنه خسر نهائي كأس محمّد السادس للأندية العربية الأبطال بركلات الترجيح، وهي الخسارة التي أطاحت مدربه البرازيلي فابيو كاريلي.

وبعيد الإقالة، كتب نجم الفريق البرازيلي رومارينيو عبر حسابه على إنستغرام “هؤلاء الرجال مهرجون”.

وهو ما اعتبرته الجماهير الاتحادية هجوماً على إدارة النادي وطالبت بإبعاده عن الفريق، ليخرج بعدها رومارينيو ليوضح حقيقة ما كتبه قائلاً إن “الشخص الذي يدير حسابي هو من كتب التعليق في منشور كاريلي، أعتذر لأي شخص إذا شعر بالإهانة”.

وتنطلق المرحلة الأربعاء، حيث يواجه الأهلي ضمك على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة.

ولم يحقق الأهلي سوى نقطتين من تعادلين أمام الفيصلي 1-1 في المرحلة الأولى والحزم 2-2 في الثانية، ويبحث عن فوزه الأول، واللحاق بركب المقدمة.

ولن تكون مباراة سهلة إذ سبق لضمك أن فاز في آخر ثلاث مباريات بينهما.

وسيفتقد الأهلي لخدمات مهاجمه وهدافه السوري عمر السومة بداعي الإصابة التي ستبعده نحو أربعة أسابيع، وسيعول على أمثال البرازيلي باولينيو والمقدوني إزغان أليوسكي والسنغالي الحسن نداو والكرواتي فيليب براداريتش .

وفي المقابل نجح ضمك في استعادة توازنه وحقق أول ثلاث نقاط بعدما فاز على الطائي 1-صفر معوضاً خسارته 1-4 أمام النصر في المرحلة الأولى.

وفي مباراة ثانية تقام في اليوم نفسه، يستضيف الرائد جاره الحزم.

على مقلب آخر، يخطط الهلال لتسجيل فوزه الثالث توالياً والتمسك بالصدارة عندما يلاقي الباطن على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض الجمعة.

ورغم غياب بعض عناصره الدولية، نجح الهلال في تجاوز الطائي 1-صفر، ثم التعاون 2-1 بانتصارين حققهما في الوقت القاتل، ومن المتوقع أن يدخل المباراة بصفوف مكتملة بعد جاهزية جميع لاعبيه باستثناء عبدالله عطيف الذي يواصل برنامجه التأهيلي.

أما الباطن الذي خسر مباراته الأولى أمام الاتفاق، نجح في التعويض بفوز على أبها في مباراته الثانية، ويدرك مدى قوة مضيفه الذي يلعب على أرضه وأمام جماهيره.

من جهة أخرى، يدخل الفتح اختباراً صعباً عندما يلاقي الشباب، في مباراة يسعى فيها الطرفان إلى تحقيق فوز أول.

ويستضيف أبها الاتفاق الخميس، فيما يلتقي الطائي والفيحاء الصاعدين معاً لدوري الدرجة الأولى الجمعة.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى