الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

الدوري الانجليزي: سيتي يحطم عناد بيرنلي ويقترب من اللقب

واصل مانشستر سيتي حملته الناجحة نحو الاحتفاظ بلقب الدوري الانجليزي لكرة القدم للموسم الثاني على التوالي، بعدما حقق فوزا صعبا وثمينا 1 / صفر على مضيفه بيرنلي اليوم الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين للمسابقة.

واستعاد مانشستر سيتي، الذي حقق انتصاره الثاني عشر على التوالي في المسابقة، صدارة ترتيب البطولة، بعدما رفع رصيده إلى 92 نقطة، متفوقا بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيه ليفربول، قبل مرحلتين فقط على نهاية المسابقة.

في المقابل، تجمد رصيد بيرنلي، الذي تلقى خسارته الأولى في البطولة منذ 16 آذار/مارس الماضي، عند 40 نقطة في المركز الخامس عشر.

وفرض مانشستر سيتي هيمنته على مجريات المباراة بالكامل، حيث تبارى لاعبوه في إهدار العديد من الفرص المحققة، خاصة في الشوط الثاني، في ظل بسالة دفاع بيرنلي وحارس مرماه توم هيتون، الذي حال دون تسجيل الفريق السماوي لعدد كبير من الأهداف، قبل أن يتقمص النجم الأرجنتيني المخضرم سيرخيو أجويرو دور البطولة في اللقاء، عقب تسجيله هدف سيتي الوحيد في الدقيقة .63

ورفع أجويرو رصيده التهديفي في المسابقة هذا الموسم إلى 20 هدفا، ليتقاسم المركز الثاني في قائمة هدافي البطولة مع السنغالي ساديو ماني جناح فريق ليفربول، بفارق هدف خلف النجم الدولي المصري محمد صلاح هداف ليفربول، الذي يتربع على الصدارة منفردا.

ويسعى مانشستر سيتي للفوز في مباراتيه المتبقيتين بالبطولة أمام ضيفه ليستر سيتي ومضيفه برايتون، حتى يتوج باللقب للمرة السادسة في تاريخه، دون النظر لمباراتي ليفربول مع مضيفه نيوكاسل يونايتد وضيفه وولفرهامبتون في المرحلتين المقبلتين للبطولة.

وتسيد مانشستر سيتي مجريات المباراة منذ البداية، حيث امتلك لاعبوه الكرة ولكن دون خطورة على المرمى، في ظل التمركز الدفاعي الجيد لبيرنلي، قبل أن تشهد الدقيقة 27 أول فرصة حقيقية في اللقاء لمصلحة سيتي عن طريق بيرناردو سيلفا.

وتلقى سيلفا تمريرة بينية من رحيم ستيرلينج، ليسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن الكرة ذهبت إلى أحضان توم هيتون، حارس مرمى أصحاب الأرض.

بمرور الوقت، قام مانشستر سيتي بتسريع إيقاع أدائه، وسدد ديفيد سيلفا من داخل المنطقة في الدقيقة 32، لكنها اصطدمت في الدفاع، لتتهيأ أمام أوليكساندر زينشينكو، الذي سدد مباشرة غير أن الكرة ارتطمت بالدفاع من جديد لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وتلقى سيرخيو أجويرو تمريرة أمامية داخل المنطقة في الدقيقة 34، لكنه فشل في تسديد الكرة لتخرج إلى ركلة مرمى، قبل أن يعود اللاعب نفسه للتسديد من خارج المنطقة في الدقيقة 41 ولكن الكرة مرت بعيدة عن المرمى.

وسدد ليروي ساني من داخل المنطقة في الدقيقة 44 لكنها ذهبت سهلة لحارس بيرنلي، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

بدأ الشوط الثاني بنشاط هجومي من مانشستر سيتي، حيث سدد أجويرو من داخل المنطقة في الدقيقة 47 ولكن هيتون ابعدها إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وتعددت التسديدات من جانب لاعبي مانشستر سيتي ولكنها اصطدمت جميعا في الجدار الدفاعي لبيرنلي، فيما طالب لاعبو سيتي بالحصول على ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد آشلي بارنس مدافع بيرنلي داخل منطقة جزاء فريقه، ولكن حكم اللقاء أشار باستمرار اللعب.

وتابع إيميريك لابورت تمريرة عرضية من جهة اليسار، ليسدد ضربة رأس ولكن هيتون كان لها بالمرصاد في الدقيقة .50

وأهدر رحيم ستيرلينج فرصة افتتاح التسجيل في الدقيقة 53، بعدما تهيأت الكرة أمامه داخل المنطقة، ليسدد مباشرة لكنها اصطدمت بالمدافعين وتهيأت أمام بيرناردو سيلفا، الذي سدد مباشرة ولكن هيتون واصل تألقه وأبعد الكرة باقتدار.

وسدد أجويرو من خارج المنطقة في الدقيقة 55 مرت بجوار القائم الأيمن، قبل أن يحطم اللاعب الأرجنتيني صمود بيرنلي، بتسجيله هدف التقدم للفريق السماوي في الدقيقة .63

وتلقى أجويرو تمريرة بينية داخل المنطقة، ليروض الكرة لنفسه، قبل أن يسدد على يمين الحارس، فيما حاول ماثيو لوتون مدافع بيرنلي إبعادها غير أن الكرة تخطت المرمى، ليحتسبها حكم المباراة هدفا للضيوف.

أجرى مانشستر سيتي تبديله الأول في الدقيقة 65 بنزول جابرييل جيسوس بدلا من ليروي ساني، ليرد بيرنلي بتبديله الأول في الدقيقة 72 بنزول ماتي فيدرا بدلا من كريس وود.

وكاد جيسوس أن يضيف هدفا آخر للسيتي في الدقيقة 75، بعدما تلقى تمريرة أمامية، لينطلق بالكرة من الناحية اليسرى حتى وصل بها لمنطقة الجزاء، ليسدد دون مضايقة من أحد، لكن الأرض انشقت عن بن ميي مدافع بيرنلي، الذي أبعد الكرة من على خط المرمى.

دفع بيرنلي بتبديله الثاني في الدقيقة 76 بنزول يوهان بيرج جودموندسون بدلا من جيف هندريك.

نجح مانشستر سيتي في تهدئة إيقاع اللعب خلال الدقائق الأخيرة من المباراة، التي شهدت قيامه بتبديلين بنزول جون ستونز ونيكولاس أوتاميندي بدلا من أجويرو وستيرلينج في الدقيقتين 83 و90، ليطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز أبناء المدرب الإسباني جوسيب جوارديولا 1 / صفر على بيرنلي.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق