الدوري الإيطاليتحليلات وحواراتعالميةكرة قدم

الجولة 31: يوفنتوس يتطلع للتتويج بالدوري.. وميلان عقبة وحيدة

رغم أن ميلان أسدى خدمة جليلة ليوفنتوس، لن يشعر الأخير بالتأكيد أنه مدين لمنافسه عندما يلتقي الفريقان غدا الثلاثاء في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وشهدت المرحلة الثلاثين من المسابقة فوز يوفنتوس على تورينو 4 / 1 أمس الأول السبت كما تغلب ميلان على لاتسيو صاحب المركز الثاني 3 / صفر ليصبح يوفنتوس متفوقا في الصدارة بفارق سبع نقاط أمام لاتسيو، ويقترب بشكل كبير من التتويج بلقب الدوري للموسم التاسع على التوالي.

ومنذ استئناف المنافسات بعد فترة التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، تلقى لاتسيو هزيمتين خلال أربع مباريات، وهو ما صب في مصلحة يوفنتوس.

كذلك أهدر إنتر ميلان صاحب المركز الثالث عدة نقاط بعد استئناف المنافسات، وبات متأخرا بفارق 11 نقطة خلف يوفنتوس، وخسر مباراته السابقة أمام بولونيا 1 / 2 .

وقال ستيفانو بيولي المدير الفني لميلان عقب الفوز على لاتسيو مساء السبت :”نحن نرغب فقط في التحكم بمصيرنا. أيا كان الفريق الذي نواجهه، تكون لدينا فرصة استعراض قدراتنا.”

وأضاف :”نعرف أن المباريات المقبلة ستكون صعبة مثل مباراة يوم السبت. ونحتاج إلى استعادة طاقتنا بقدر المستطاع.”

وتابع :”اللعب كل ثلاثة أيام يستهلك الكثير من الطاقة، خاصة من الناحية الذهنية، ونحن بحاجة إلى الحفاظ على تركيز جميع اللاعبين على الأداء بالملعب، بناء على وضعنا.”

ويحتل ميلان المركز السابع الذي يمكن من خلاله المشاركة في الدوري الأوروبي بعد أن تأهل نابولي، صاحب المركز السادس بالفعل، إثر تتويجه بكأس إيطاليا.

وبعد مواجهة الغد أمام يوفنتوس، يخوض ميلان مباريات صعبة أخرى منها مباراته أمام نابولي يوم الأحد المقبل وأمام أتلانتا بعدها بأسبوعين.

وعاد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش من الإصابة ليشارك خلال المباراة أمام لاتسيو، وقد سجل خلالها هدفا من ضربة جزاء، ويتطلع إلى مواجهة يوفنتوس، الذي كان قد قدم للنجم السويدي في عام 2004 أول عرض إيطالي في مسيرته.

لكن ستيفانو بيولي قد يفتقد جهود حكيم كالهان أوغلو، الذي سجل أيضا أمام لاتسيو، وكذلك صامويل كاستييخو.

أما يوفنتوس، فسيفتقد جهود المدافع ماتييس دي ليخت وكذلك باولو ديبالا، الذي سجل للفريق خلال آخر خمس مباريات، بسبب الإيقاف.

وقال ماوريتسيو ساري المدير الفني لفريق يوفنتوس :”هما لاعبان أديا بشكل رائع خلال هذه الفترة، ولكن الإنذارات هي أمر وارد. هما يشكلان حالتي غياب مؤثرتين، ولكن لاعبين قويين سيحلان مكانيهما بالتأكيد.”

وينتظر أن يشارك جونزالو هيجواين في هجوم يوفنتوس إلى جانب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي سجل للفريق في جميع المباريات الأربع الأخيرة.

بينما يتوقع مشاركة المخضرم جيورجيو كيليني أو دانييلي روجاني مع لاعب قلب الدفاع ليوناردو بونوتشي الذي يشارك في المباراة رقم 401 له بقميص يوفنتوس.

وتفتتح المرحلة الحادية والثلاثين غدا الثلاثاء بلقاء لاتسيو مع مضيفه ليتشي بينما تشهد مساء الأربعاء لقاء جنوه مع نابولي وفيورنتينا مع كالياري وأتلانتا مع سامبدوريا وبولونيا مع ساسولو وروما مع بارما وتورينو مع بريشيا وتختتم مساء الخميس بلقاء سبال مع أودينيزي وهيلاس فيرونا مع إنتر ميلان.

الوسوم
مواد ذات صلة

مصطفى الجارحي

شاعر ومسرحي وصحفي ، مؤسس موقع "ك ت ب" ، وعضو مؤسس بموقع "195 سبورتس" الرياضي.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق