اتحادات الكرةالدوري المصريعربيةكرة قدم

البرلمان يحاصر أحمد مجاهد: ما تقوله تدليس وجريمة

اتهم الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أحمد مجاهد بـ “التدليس” في الأرقام الخاصة بمستحقات الضرائب لدى الاتحاد.

واستدعت لجنة الشباب والرياضة، بمجلس النواب، أحمد مجاهد تنفيذًا لطلبات إحاطة قدمها بعض نواب البرلمان ضد اتحاد الكرة بتهم تتعلق بمخالفات مالية وإدارية.

ورد “مجاهد” بأن مستحقات الضرائب تمت جدولتها، وقال: “عمري ما سمعت عن مبلغ الـ16.5 مليون دولار، هذا الكلام ذكر في الجرائد، وبالنسبة للتذاكر كانت بالكامل مسئولية شركة تذكرتي، والاتحاد استلم تذاكر وسلم مبالغها لوزارة المالية”.

وقال النائب أشرف رشاد الشريف، زعيم الأغلبية البرلمانية: “الأرقام ذكرت في تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات، باعتباره الجهة الرقابية، وأطلب من لجنة الشباب والرياضة مخاطبة الجهاز لموافاتها بالتقرير”.

وأضاف رشاد: “لجنة الخطة والموازنة أرسلت لي خطابًا من مصلحة الضرائب بشأن مستحقات الضرائب لدى اتحاد الكرة، ووفقًا لهذا الخطاب فإن إجمالي مستحقات الضرائب بلغت 51 مليون و507 آلاف و231 جنيهًا لدى اتحاد الكرة، وأنه في حالة عدم السداد ستضطر الهيئة للحجز على أموال الاتحاد، وأطلب إرفاق هذا الخطاب في اللجنة”.

وعقب الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، قائلا: “فيه تدليس على النواب، خطاب مصلحة الضرائب مقيد بتاريخ 19/9/2021، وذلك يخالف تمامًا ما سرده أحمد مجاهد، الذي قال إنه تم جدولة المستحقات ولم يذكر هذا الرقم، هذا تدليس وجريمة، وتم مخاطبة الجهاز المركزي للمحاسبات وأكد صحة الأرقام، كلامك غير موفق وهذا تدليس”.

وعقب مجاهد، مؤكدًا أنه لم يذكر الأرقام، وأن الاتحاد سدد 10 ملايين جنيه ضرائب الشهر الماضي، متابعًا: “أنا متقبل تمامًا النقد، ولا أشكك في الجهاز المركزي للمحاسبات”.

دفعنا ضرائب الزمالك

وتابع مجاهد: “احترام الاتحاد الدولي لكرة القدم هو من احترامنا للدستور المصري الذي يؤكد احترام القوانين الدولية والقانون الذي أقره مجلس النواب هو الذي أقر أن الاتحادات تتبع الاتحادات الدولية، والاتحاد المصري لكرة القدم لا يتقاضى مليم من الدولة المصرية”.

وتدخل رئيس لجنة الباب والرياضة بمجلس النواب، قائلًا: “أي أموال طالما دخلت خزينة الاتحاد هي من المال العام، حتى لا نغير الحقائق”، وقال مجاهد: “طبعًا متفق طالما دخلت الأموال الخزنة في مؤسسات ذات نفع عام فأموالها تعد من المال العام وتنطبق عليها كل الأمور الرقابية، ولا يوجد أحد بمعزل عن المحاسبة المالية والإدارية طالما موجودة داخل مصر حتى لو هي من الجهات التابعة دوليًا”.

وأضاف: “هذه أول مرة توجه لي دعوة من مجلس النواب وحضرت ولم أتعال أبدًا على أي دعوة”.

ورد رئيس اللجنة: “وجهت لك دعوة في دور الانعقاد الأول ولم تحضر، ولم يحضر أي شخص من الاتحاد، عمرو الجنانيني تمت دعوته وتعالى ولم يحضر لمجلس النواب”، وقال مجاهد: “أنا برد على الدعوة اللي جاتلي يا أفندم”.

وردًا على ما أثير عن منح مكافأة لكيروش مدرب المنتخب الوطني، قال مجاهد: “هناك مكافآت عن الوصول وهناك مكافآت للمباريات، ورغم هذا كيروش لم يصرف المكافأة وإن كانت مكافآت الفوز منصوصًا عليها في اللوائح، والرجل لم يصرف مكافاة، وحتى الآن لم يتقاض حتى أول راتب له، ولا توجد فرقة في العالم لا تصرف مكافآت، كيروش سافر بعد المباراة”.

وقال: “نحن لا نتهرب، وندفع مبالغ كبيرة جدًا للضرائب، والشهر الماضي دفعنا 10 ملايين جنيه، وحتى الأندية التي لم تسدد رسم التنمية الاتحاد سدد عنها، مثل نادي الزمالك والمصري، وهذه مبالغ كبيرة جدًا، وأنا صدري متسع لكل الانتقادات، وجميع الأمور المالية والإدارية لا أحد يرفض أن تحال للنيابة العامة وإذا كانت هناك مخالفات يتم رصدها بسهولة، وليس لدينا غضاضة في هذا الأمر”.

مخالفات الجبلاية.. أحمد مجاهد يدافع عن نفسه في البرلمان

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى