دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

البرتغال.. عزل جماهير سيتي وتشيلسي في نهائي أبطال أوروبا

قالت الحكومة البرتغالية، اليوم الخميس، إن الجماهير الإنجليزية التي ستحضر نهائي دوري أبطال أوروبا بين مانشستر سيتي وتشيلسي، ستسافر للبرتغال في نفس يوم المباراة، ويتعين عليها البقاء في “بيئة معزولة” قبل العودة عقب المباراة مباشرة.

وأكد الاتحاد الأوروبي (اليويفا) اليوم نقل المباراة من مكانها الأصلي في إسطنبول إلى بورتو، لضمان حضور الجماهير الإنجليزية.

ووضعت الحكومة البريطانية تركيا على “القائمة الحمراء” للسفر، بينما جاءت البرتغال في القائمة الخضراء. وسيحصل سيتي وتشيلسي على 6 آلاف تذكرة لكل منهما لجماهيرهما.

وقالت ماريانا فييرا دا سيلفا، وزيرة شئون مجلس الوزراء البرتغالي، في مؤتمر صحفي إن عدة قواعد وضعت للجماهير التي ستحضر المباراة.

وأضافت: “الجماهير التي ستصل لحضور النهائي ستأتي وتغادر في نفس اليوم، مع خضوعها للاختبار في بيئة معزولة، على متن رحلات الطيران العارض. سيوجد منطقتان للجماهير ومن هناك سينقلون للاستاد ومنه إلى المطار، بحيث تبقى الجماهير في البرتغال أقل من 24 ساعة”.

جماهير تشيلسي الإنجليزي
جماهير تشيلسي الإنجليزي

وقالت فييرا دا سيلفا إن السلطات الصحية المحلية مسئولة عن اختيار مقاعد الجماهير لضمان التباعد الاجتماعي في المدرجات، والتذاكر لن تكون قابلة للتحويل.

وأضافت أن الجماهير التي ستسافر إلى بورتو، للاستمتاع بالمناسبة دون الذهاب للاستاد، لن تخضع لذات القيود.

وقالت: “من الواضح أن القادمين بالطائرة (ليكونوا في بورتو أثناء المباراة دون الذهاب للملعب) سيلتزمون بالقواعد المعمول بها، وسيتم اتخاذ الإجراءات الأمنية مثلما حدث في لشبونة العام الماضي”.

وقالت إن القيود التي سيتم اتباعها تأتي لضمان بقاء معدلات الإصابة بكورونا منخفضة في البرتغال.

وتمثل هذه الإجراءات ضربة لقطاع الفنادق والسياحة في بورتو الذي كان يأمل في جني الأمور من الجماهير الإنجليزية التي تعتزم الاستمتاع بعطلة نهاية أسبوع طويلة في المدينة. ولم يرد اليويفا على الفور على طلب التعليق.

وقال مانشستر سيتي عبر موقعه على الإنترنت إن النادي “سيقدم عرضا لجماهيره بالسفر لمدة يوم واحد من مانشستر إلى بورتو. سيتم توفير مزيد من المعلومات للجماهير في أقرب وقت ممكن”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى