عربيةكأس الخليج العربيكرة قدممنتخبات

البحرين تهزم الكويت برباعية وتتأهل للمربع الذهبي لخليجي 24

تأهل منتخب البحرين إلى المربع الذهبي في بطولة كأس الخليج (خليجي 24)، بعد فوزه على نظيره الكويتي 4-2، اليوم الاثنين، في الجولة الثالثة من المسابقة.

تقدم منتخب البحرين في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عن طريق علي مدن، قبل أن يسجل يوسف ناصر هدف التعادل للمنتخب الكويتي من ركلة جزاء في الدقيقة 57.

وعاد المنتخب البحريني للتقدم مجددًا عن طريق جاسم الشيخ في الدقيقة 70، قبل أن يضيف زميله تياجو الهدف الثالث في الدقيقة 83.

وسجل أحمد الزنكي هدف تقليص الفارق للمنتخب الكويتي في الدقيقة 85، لكن تياجو عاد ليسجل الهدف الشخصي الثاني له والرابع للمنتخب البحريني، ليتأهل فريقه إلى الدور قبل النهائي.

ورفع المنتخب البحريني رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني خلف المنتخب السعودي المتصدر برصيد ست نقاط، فيما يحتل المنتخب العماني المركز الثالث برصيد أربع نقاط، ويتذيل المنتخب الكويتي الترتيب بثلاث نقاط.

وتأهل المنتخب البحريني كوصيف المجموعة، بعد أن تفوق بفارق الأهداف على المنتخب العماني الذي خسر في الجولة ذاتها أمام نظيره السعودي 1-3.

وتصدى حمد القلاف حارس مرمى الكويت لأول فرصة في المباراة في الثواني الأولى، بعد تسديدة داخل منطقة الجزاء من كميل الأسود مهاجم منتخب البحرين.

وبعد الفرصة المبكرة، بدأ المنتخب الكويتي في شن بعض الهجمات من أجل تهديد مرمى الفريق البحريني، لكن الأخير لم يستسلم وبادل منافسه الهجمات.

وتألق السيد جعفر حارس مرمى المنتخب البحريني، وأبعد فرصة خطيرة عن مرماه، بعد أن تصدى لضربة رأس من يوسف ناصر مهاجم المنتخب الكويتي في الدقيقة العاشرة.

وفي الجهة المقابلة، تألق القلاف وتصدى لفرصة خطيرة من الفريق البحريني، حيث لعب محمد الرميحي كرة عرضية تصدى لها القلافة لكن مهدي فيصل حاول تسديد كرة ضعيفة في شباك ليتصدى لها القلاف مجددًا، قبل أن يحاول علي مدن وضع الكرة في الشباك دون جدوى في الدقيقة 13.

وسدد الرميحي كرة من الجهة اليمنى، مهددًا مرمى القلاف في الدقيقة 14، لتضيع فرصة أخرى في المباراة التي كانت ساخنة منذ بدايتها.

وأنقذ القلاف مرماه من إنفراد علي مدن في الدقيقة 27، حينما أغلق زاوية المرمى بإحكام ليفشل الأخير في افتتاح سجل منتخب بلاده التهديفي في المباراة.

وسدد ناصر كرة خطيرة على مرمى جعفر في الدقيقة 29، لكن الأخير تصدى لها ببراعة في أحد أخطر فرص المباراة للمنتخب الكويتي.

وأضاع ناصر فرصة أخرى للمنتخب الكويتي، بعدما ارتقى بضربة رأس لكرة عرضية من ضاري سعيد، لكنها مرت إلى جانب القائم الأيمن للسيد جعفر حارس مرمى المنتخب البحريني في الدقيقة 40.

وسدد كميل الأسود لاعب المنتخب البحريني كرة قوية من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 42، لكن الكرة علت عارضة مرمى الحارس القلاف.

واضطر المنتخب الكويتي إلى إجراء أول تبديلاته في المباراة، بخروج القائد المخضرم بدر المطوع، ليحل بدلًا منه أحمد زنكي في الدقيقة 43.

ومع حلول الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، سجل علي مدن الهدف الأول للمنتخب البحريني، بعدما انفرد بمرمى القلاف ليسدد كرة على يمين حارس مرمى المنتخب الكويتي لتسكن الشباك.

وأطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول معلنًا تقدم المنتخب البحريني 1-صفر.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل المنتخب البحريني ضغطه على نظيره الكويتي (الأزرق)، من أجل تسجيل هدف ثان.

وفي الدقيقة 57 احتسب الحكم ركلة جزاء للمنتخب الكويتي، بعد عرقلة تعرض لها رضا هاني لاعب الأزرق من جاسم الشيخ، ليترجمها يوسف ناصر بنجاح في الشباك مسجلًا هدف التعادل، بعد أن سددها بإتقان في الزاوية العكسية للحارس السيد جعفر.

ولم تمر أربع دقائق حتى سجل ناصر هدفًا للمنتخب الكويتي، بعد تمريرة داخل منطقة جزاء المنتخب البحريني، على آثر تمريرة من فيصل الحربي، ليسددها ناصر مباشرة في شباك السيد جعفر.

لكن الحكم لجأ إلى تقنية الفيديو المساعد (فار) ليلغي الهدف بعد أن تأكد من جذب ناصر لمدافع البحرين، قبل وصوله إلى الكرة التي سددها في شباك جعفر، ليتم إلغاء الهدف.

وفي الدقيقة 70 سجل جاسم الشيخ الهدف الثاني للمنتخب البحريني، بعد تسديدة أرضية زاحفة، لم يتوقعها القلاف لتهز شباك المنتخب الكويتي، معلنة تقدم البحرين بالهدف الثاني.

وكاد كميل الأسود أن يسجل الهدف الثالث للمنتخب البحريني بعد ذلك بدقيقة واحدة، حينما تلقى تمريرة أمام مرمى القلاف، لكن تسديدته ابتعدت عن الشباك، لتضيع فرصة زيادة الفارق على المنتخب البحريني.

وفي الدقيقة 73 سدد عامر معتوق مدافع المنتخب الكويتي، كرة داخل منطقة الجزاء، لكنها كانت بعيدة تماماً عن شباك الحارس السيد جعفر، لتضيع فرصة تعديل النتيجة.

وبينما كان المنتخب الكويتي يحاول إدراك التعادل، أضاع تياجو مهاجم المنتخب البحريني فرصة تسجيل الهدف الثالث، بعدما سدد كرة مرت بجانب القائم الأيسر للحارس الكويتي في الدقيقة 80.

ونجح تياجو في تسجيل الهدف الثالث للبحرين في الدقيقة 83، بعدما تلقى كرة عرضية من جاسم الشيخ صاحب الهدف الثاني، ليضعها في شباك القلاف، معلنًا زيادة الفارق بين المنتخبين.

لكن المنتخب الكويتي رد بالهدف الثاني عن طريق أحمد زنكي، الذي توغل في عمق دفاع المنتخب البحريني، ليسدد كرة قوية سكنت شباك جعفر في الدقيقة 85.

وقبل نهاية المباراة بثوان، انفرد تياجو بمرمى القلاف ليسدد كرة قوية في شباك المنتخب الكويتي، مسجلا الهدف الرابع ، ويهدي فريقه بطاقة التأهل إلى الدور قبل النهائي.

الوسوم
مواد ذات صلة

وليد الجارحي

محرر بموقع "195 سبورتس"، متخصص في أخبار كرة القدم في الخليج العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق