أخبارالدوري المصريعربيةكرة قدم

الإمارات تطلق قناة خاصة لتغطية السوبر المصري

أعلنت شبكة قنوات “ابو ظبي الرياضية” صاحبة حقوق البث التلفزيوني لمباراة كأس السوبر المصري بين الزمالك والأهلي إطلاق قناة خاصة تحمل اسم “كلاسيكو العرب” لتغطية المباراة بكل تفاصيلها وأبعادها التاريخية والفنية، ونقلها للمشاهدين في العالم العربي بأفضل صورة ممكنة.

وذكرت شبكة قنوات أبوظبي في بيان صحفي اليوم الجمعة أن تلك القناة ستكون مخصصة في كل موادها وبرامجها وفقراتها لتغطية ومتابعة الفريقين الكبيرين وكل ما يتعلق بهما من كافة الجوانب ابتداءً من غدا السبت وحتى ما بعد نهاية المباراة التي ستقام يوم 20 شباط/فبراير على استاد محمد بن زايد بعاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة أبوظبي.

وقال يعقوب السعدي رئيس قنوات أبو ظبي الرياضية في البيان: “إننا في أبوظبي للإعلام حين نخصص قناة خاصة لهذا اللقاء العربي الشهير والكبير، فإننا نواصل نهجنا في إعطاء كلّ الأحداث قدرها وما تستحقه من نقل ومتابعة وتغطية، فضلاً عن التزامنا الدائم مع مشاهدينا بمستوى ثابت على صعيد العرض والتناول”.

وأضاف: “والأهم قبل ذلك كله هو علاقتنا الخاصة مع الجماهير المصرية التي تمثل مكوناً رئيسياً من تناولنا وتعاملنا وحضورنا، في ضوء علاقة تاريخية ثابتة تربطنا معاً. ولقاء الزمالك والأهلي نحن نعده لقاءً اماراتيا يهمنا كما يهم كل مواطن مصري وهذا ما نعرفه وتعلمناه على مدى التاريخ”.

وقال رئيس قنوات أبوظبي الرياضية :إنَّ قرار تخصيص قناة لهذا اللقاء من أجل تغطية كل ما يتعلق بالفريقين من تاريخ طويل يعود إلى أكثر من مائة عام، عاشت فصوله الجماهير عبر الوطن العربي، وسنعمل في هذه القناة على مدى أسبوع على نقل هذا التاريخ وتقديمه بصورة تلفزيونية مهنية كاملة.

وأعلن يعقوب السعدي عن وجود مفاجآت كبرى ومبهرة ستقدمها أبو ظبي للإعلام للجماهير، سيكشف عنها في وقتها، وحين تعلن تفاصيلها ستكون حدثاً سعيداً ورائعاً لكل المشاهدين في الإمارات ومصر وباقي دول الوطن العربي.

ابدأ نقاشا على "فيسبوك"
الوسوم
مواد ذات صلة

مصطفى الجارحي

شاعر ومسرحي وصحفي ، مؤسس موقع "ك ت ب" ، وعضو مؤسس بموقع "195 سبورتس" الرياضي.

سيد محمود

عضو نقابة الصحفيين المصريين، ومحرر بعدة صحف، متخصص في أخبار الزمالك بموقع "195 سبورتس" الرياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق