الدوري المصري لكرة السلةكرة السلة

الأهلي: إلغاء قمة السلة لم يكن بدافع تواجد لاعبي الزمالك

علق نادي الأهلي، اليوم (الثلاثاء)، على إلغاء مباراة قمة السلة بين الأهلي والزمالك، بسبب وجود عدد من جماهير الملكي.

وقال رؤوف عبد القادر، مدير النشاط الرياضي بالنادي الأهلي إن مجلس إدارة النادي حريص على العلاقة المتميزة مع الزمالك.

الأهلي: علاقتنا بالزمالك أكبر من أي مباراة

وأضاف “عبدالقادر”، في تصريحات، أن “قيمة علاقة الأهلي بالزمالك أكبر من نتيجة مباراة في أي لعبة رياضية كانت”.

واستطرد: “لا يجب أن تأخد الأمور أكبر من حجمها، بعد إلغاء مباراة السلة أمس؛ نتيجة اقتحام جماهير الزمالك للملعب”.

وحول سبب الإلغاء؛ أوضح مدير النشاط الرياضي أن الأمر يرجع لخطاب تلقاه الأهلي من اتحاد السلة بتاريخ (21-3-2021).

وبين أن الخطاب حمل شرطا بإقامة جميع المباريات بدون حضور جماهيري، وحال مخالفة ذلك سيتم إلغاء المباراة.

وأوضح: عندما اقتحمت جماهير الزمالك صالة المباراة أمس، طلب جهاز الأهلي أن تطبق اللوائح وإخلاء الصالة لبدء اللقاء.

مراقب المباراة ألغاها بعد 90 دقيقة

وأضاف: للأسف هذا لم يحدث، لذا قام المراقب بإلغاء المباراة بعد انتظار ما يزيد على الساعة ونصف الساعة.

ونفى عبد القادر، أن يكون تطبيق اللوائح بسبب طلب البعض من مجلس إدارة الأهلي الذي كان متواجدًا في الملعب.

وشدد: هذا لم يحدث لا من قريب أو بعيد، بل هو نظام عمل ثابت في النادي منذ عشرات السنين.

وبين أن “القرار في مثل هذه المواقف للجهاز الفني بالتشاور مع الإدارة العليا للنشاط الرياضي”.

تطبيق اللوائح لا علاقة له بشيكابالا

وأكد أن المطالبة بتطبيق اللوائح لم يكن بدافع تواجد أي من لاعبي الزمالك من اللعبات الأخرى بصالة المباراة.

وأكد على أن هذه أمور لا ينظر إليها الأهلي ولا مسئولوه عند اتخاذ أي قرار، بل كان السند خطاب اتحاد كرة السلة.

وأشار إلى أن النادي أرسل خطابًا صباح اليوم لاتحاد كرة السلة؛ لحفظ حقوق الأهلي وتطبيق اللوائح على الجميع.

الأهلي فائز في قمة السلة

وعن نتيجة المباراة.. قال رؤوف عبد القادر، إن مثل هذه الأمور في الغالب لا تحتاج إلى تفسير.

وأوضح: كل الوقائع المماثلة والتي جرت في السابق قام اتحاد السلة باحتساب النتيجة ضد الفريق الذي تجاوزت جماهيره.

واختتم مؤكدا: “يبقى في النهاية هو ضرورة احترام اللوائح وتنفيذها لضمان العدالة والحفاظ على حقوق كل الأندية”.

اقرأ أيضا:

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى