الدوري الإيطاليعالميةكرة قدم

إنتر يفرط في ثلاث نقاط ثمينة بتعادل سلبي أمام اتلانتا

فرط إنتر ميلان في فرصة تعزيز موقعه في المركز الثالث، بتعادله السلبي مع ضيفه أتالانتا، في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ولم يستفد إنتر ميلان بشكل كامل من سقوط غريمه وملاحقه المباشر ميلان أمام حامل اللقب والمتصدر يوفنتوس 1-2، أمس السبت، لتعزيز موقعه في المركز الثالث، رغم أنه بات يتقدم عليه بفارق خمس نقاط.

ورفع إنتر رصيده إلى 57 نقطة، فيما تقدم أتالانتا إلى المركز الخامس تساويا بالنقاط مع ميلان الرابع (52).

لكن الإيجابي بالنسبة لفريق المدرب لوتشيانو سباليتي، كان الترحيب الذي لقيه مهاجمه “المتمرد” الأرجنتيني ماورو إيكاردي، في أول مباراة يخوضها على ملعب “جيوزيبي مياتسا” بعد غيابه لأسابيع، وسط تقارير عن تجاذب بين الطرفين حول مفاوضات تجديد عقده.

ورفع المشجعون لافتات كتب فيها “أهلا وسهلا بعودتك أيها القائد”.

وفي مقابل استعادة إنتر لمهاجمه، افتقد أتالانتا هدافه الكولومبي دوفان زاباتا، ثالث ترتيب الهدافين برصيد 20 هدفا، بسبب الإيقاف.

وفشل إنتر في ترجمة فرصه العديدة إلى أهداف، واعتقد أنه افتتح التسجيل مبكرا عبر لاعب وسطه الأوروجوياني ماتياس فيسينو، لكن الحكم ألغى الهدف بسبب حالة تسلل على ممرر الكرة دانيلو دامبروزيو (2).

وعاد فيسينو مجددا إلى الواجهة عندما سدد كرة “ساقطة” بعيدة من خارج المنطقة، بعد تمريرة رأسية من إيكاردي، كان لها الحارس المتقدم بيارلويجي جوليني بالمرصاد (8).

وخسر إنتر جهود لاعب وسطه الكرواتي مارسيلو بروزوفيتش الذي خرج مصاباً، وحل بدلا منه البلجيكي البلجيكي راديا ناينجولان (22).

وحصل أتلانتا على فرصة للتسجيل بداية الشوط الثاني، لكن الكرة العرضية للهولندي هانز هايتبور لم تلق أي لاعب لتحويلها داخل الشباك.

لاتسيو يتعادل مع ساسوولو

وفي مباراة أخرى، خطف لاتسيو الساعي بدوره الى مشاركة قارية، التعادل على ملعبه من ضيفه ساسوولو 2-2 في الوقت القاتل، بفضل البوسني سيناد لوليتش (90+5).

افتتح لاتسيو التسجيل من ركلة جزاء بعد استعانة بتقنية الفيديو لاحتساب لمسة يد في منطقة جزاء ساسوولو، سددها بنجاح تشيرو إيموبيلي (53)، رافعا رصيده إلى 14 هدفا في الدوري هذا الموسم.

وبعد أربعة دقائق، عادل للضيوف البرازيلي روجيريو أولفييرا دا سيلفا (57)، قبل أن يسجلوا الهدف الثاني في توقيت مثالي للحسم (89) عبر دومينيكو بيراردي. لكن لوليتش كانت له كلمة الفصل وجنب فريقه خسارة ثانية تواليا بعد السقوط أمام سبال المتواضع صفر-1 في المرحلة السابقة.

ورفع لاتسيو رصيده إلى 49 نقطة في المركز السابع.

أودينيزي يبتعد عن الهبوط

وتمكن أودينيزي من الابتعاد بشكل إضافي عن مراكز الهبوط، بفوزه على ضيفه إمبولي 3-2، فيما يسعى الأخير مثله لتفادي الدرجة الثانية.

ورفع أودينيزي، ولديه مباراة مؤجلة، رصيده إلى 32 نقطة وتقدم للمركز الخامس عشر، بفارق أربع نقاط عن إمبولي السابع عشر (أول مراكز الأمان)، وفي رصيده 28 نقطة.

وقلب أودينيزي تخلفه مرتين في الشوط الأول الذي شهد الأهداف الخمسة. وتألق مع المضيف الأرجنتيني رودريجو دي بول بثنائية (14 و41 من ركلة جزاء)، وأضاف زميله رولاندو موندراجورا هدف النقاط الثلاث (45).

وسجل للخاسر فرانشيسكو كابوتو (11) والبوسني رادي كرونيتش (24)، علما بأن أودينيزي أكمل اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه الهولندي مارفين زيجيلار في الدقيقة 63.

كالياري يهزم سبال

وفاز كالياري على سبال 2-1. وسجل للمضيف بعد ثلاث دقائق من صافرة البداية باولو فاراجو، وليوناردو بافوليتي (60)، وللخاسر المهاجم ميركو أنتينوتشي من ركلة جزاء (18).

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر + أربعة عشر =

إغلاق