الدوري الإيطاليعالميةكرة قدم

إنتر يضرب ميلان ويسيطر على دربي الغضب بالدوري الإيطالي

سيطر فريق إنتر على دربي الغضب أمام غريمه ميلان، وفاز عليه بثنائية نظيفة ضمن الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي، وانتزع ثلاث نقاط وهو في زحفه للصدارة.

وواصل إنتر عروضه القوية تحت قيادة أنطونيو كونتي، بينما واصل ميلان ترنحه في المسابقة مع المدرب ماركو جيامباولو.

سجل هدفي اللقاء مارسيلو بروزوفيتش، وروميلو لوكاكو، في الدقائق 49 و78 على الترتيب.

واعتمد كونتي على الثنائي لاوتارو مارتينيز ولوكاكو في قيادة الهجوم، فيما قرر جيامباولو الدفاع بالشاب رافائيل ليو في التشكيل الأساسي لأول مرة.

وظهر إنتر ضاغطا منذ البداية، والأكثر خطورة على مرمى الحارس جيانلويجي دوناروما، وجاء أول تهديد مع الدقيقة 18 عن طريق تسديدة قوية من لوكاكو بعد دخوله منطقة الجزاء، لكن الحارس الإيطالي كان بالمرصاد وأبعدها.

وتواصلت الإثارة لخمس دقائق أخرى، وفي في الدقيقة 21 واصل الضيوف تهديداتهم، وتوغل ستيفانو سينسي من الناحية اليسرى وأرسل عرضية أرضية تابعها مارتينيز بتسديدة مباشرة لكن دوناروما أبعدها برد فعل جيد، إلا أن الكرة ذهبت إلى دامبروزيو الخالي تماما من الرقابة أمام المرمى، وبينما ظن الجميع أنه الهدف الأول، وقف القائم الأيسر ليحمي عرين الروسونيري.

وقرر ميلان الرد بعدها، وسدد بيونتك من الجانب الأيمن داخل منطقة الجزاء لكن صافرة الحكم ألغت الهدف بداعي لمس الكرة يد فرانك كيسي قبل التمرير لزميله البولندي.

ورد إنتر بهدف ملغي أيضا، فمن ركلة خلفية تألق دوناروما في إبعادها ذهبت الكرة إلى لاوتارو المتسلل فوضعها في الشباك مباشرة.

وقبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق كاد سوسو يضع ميلان في المقدمة من هجمة مرتدة سريعة.

وفي الشوط الثاني؛ تواجد رجال المدرب كونتي بكثافة في الثلث الأمامي، وتوج بروزوفيتش مجهود رفاقه بتسديدة قوية كعادته على حدود منطقة الـ18 من ركلة ثابتة، لتلمس قدم رافائيل ليو وتغيّر من اتجاهها، لتنفجر الجماهير في المدرجات مع الدقيقة 49.

وتبادل الفريقان الخطورة على المرميين، وفيما ضغط لاعبو ميلان قبل 12 دقيقة من النهاية سعيا لإدراك التعادل، استغل لوكاكو عرضية سريعة من الطرف الأيسر، فارتقى لها برأسه ووضعها بطريقة هي الأروع في الشباك مع الدقيقة 78، مؤكدا الانتصار.

ورسخ الفوز من خطوات إنتر القوية في الكالتشيو، ليحقق العلامة الكاملة بـ12 نقطة، ضامنا الصدارة بفارق نقطتين عن يوفنتوس، فيما تراجع ميلان للمركز التاسع برصيد 6 نقاط فقط.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق