دوري كرة السلة الأمريكيكرة السلة

أورلاندو ماجيك يخطو نحو البلاي أوف ووريرز نحو الصدارة

عزز أورلاندو ماجيك فرصه ببلوغ الأدوار النهائية “بلاي أوف” لدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بفوز كبير على ضيفه أتلانتا هوكس، بينما اقترب البطل جولدن ستايت ووريرز من حسم صدارة المنطقة الغربية.

وأنهى ماجيك مباراته ضد هوكس 149-113، بينما فاز جولدن ستايت على ضيفه كليفلاند كافالييرز 120-114، في لقاء تختلف ظروفه بشكل جذري عن مواجهة الفريقين في نهائي الدوري في الأعوام الأربعة الماضية.

وأصبح راسل وستبروك نجم أوكلاهوما سيتي ثاندر أول لاعب في الدوري يحقق “تريبل دبل” في المعدل الوسطي لثلاثة مواسم متتالية.

وبعد بداية متعثرة للموسم وجد نفسه خلالها بعيدا عن المراكز الثمانية الأولى المؤهلة للبلاي أوف، حقق أورلاندو الجمعة فوزه العشرين في آخر 29 مباراة، وأتى على حساب صاحب المركز الـ12 في المنطقة ذاتها.

وبات ماجيك الذي تعود مشاركته الأخيرة في البلاي أوف إلى موسم 2011-2012، سادسا في المنطقة الشرقية مع 40 فوزا و40 خسارة.

وحسمت الفرق الخمسة الأولى في الشرقية بلوغ البلاي أوف (ميلووكي باكس، تورونتو رابتورز، فيلادلفيا سفنتي سيكسرز، بوسطن سلتيكس، وإنديانا بايسرز)، بينما تتنافس خمس فرق على المراكز الثلاثة المتبقية.

وحسم أورلاندو مباراته ضد أتلانتا من الربع الأول الذي أنهاه بنتيجة 42-18، وتفوق في الربعين الثاني (39-30) والأخير (36-33)، بينما انتهى الربع الثالث متكافئا بنتيجة 32-32.

وحقق الفريق رقما قياسيا خاصا بإنهاء الشوط الأول مع 81 نقطة.

ويدين أورلاندو بالفوز الى الأداء الجماعي للاعبيه لاسيما الثلاثي الفرنسي إيفان فورنييه والمونتينيغري نيكولا فوتشيفيتش وتيرينس روس، الذين سجل كل منهم 25 نقطة.

وقال فورنييه “فزنا بهذه المباراة في الربع الأول، بذلنا طاقة كبيرة في الدقائق الأول الى درجة لم يكن ممكنا لأي شيء أن يوقفنا”.

في المقابل، كان تراي يونغ الأفضل في صفوف أتلانتا مع 22 نقطة.

وفي الصراع على المراكز الثلاثة المتبقية في المنطقة الشرقية، أبقى تشارلوت هورنتس على آماله ببلوغ البلاي أوف، بتحقيقه فوزا صعبا على ثاني ترتيب المنطقة تورونتو رابتورز، وذلك بنتيجة 113-111.

ورفع تشارلوت رصيده الى 37 فوزا (مقابل 42 خسارة) قبل ثلاث مباريات من النهاية، وهو في المركز العاشر خلف ميامي التاسع (38 و41)، وديترويت بيستونز الثامن (39 و40)، وبروكلين نتس السابع (39 و40).

وحسم الفريق فوزه بفضل رمية ثلاثية للاعبه جيريمي لامب قبل نهاية المباراة بـ3,3 ثوان عندما كان فريقه متأخرا 110-111، وسط احتفال صاخب لمشجعيه قاعة “سبيكتروم سنتر” في مدينة تشارلوت، مقر الفريق الباحث عن بلوغ البلاي أوف بعد غياب في الموسمين الماضيين.

وفي استعادة لنهائي الأعوام الماضية، استضاف ووريرز كافالييرز وتفوق عليه بفارق ست نقاط، محققا فوزه الثاني في ثاني لقاء بينهما هذا الموسم.

وهيمن الفريقان على الدور النهائي في الأعوام الأربعة الماضية، وأحرز ووريورز اللقب ثلاث مرات، وكليفلاند لقب عام 2016.

لكن الأخير يخوض هذا الموسم بشكل مختلف تماما، بعد انتقال نجمه الأسبق ليبرون جيمس إلى صفوف لوس أنجليس ليكرز. وحملت خسارة الأمس الرقم 61 لكليفلاند هذا الموسم مقابل 19 فوزا فقط، بينما يتربع جولدن ستايت في صدارة المنطقة الغربية مع 55 فوزا و24 خسارة.

واقترب جولدن ستايت بشكل كبير من حسم هذا المركز لصالحه وتاليا نيل أفضلية اللعب على أرضه خلال البلاي أوف، إذ يتقدم حاليا على دنفر ناجتس (53 فوزا و26 خسارة)، مع تبقي ثلاث مباريات لكل منهما.

وكان الأهم بالنسبة إلى جولدن ستايت عودة نجمه ستيفن كوري بقوة إلى التسجيل، إذ أنهى لقاء الأمس مع 40 نقطة، وذلك بعدما اكتفى في الفوز على لوس أنجليس ليكرز الخميس بسبع نقاط هي الأدنى له هذا الموسم.

وكان أفضل مسجل في صفوف كليفلاند كولين سكستون مع 27 نقطة.

وواصل نجم فريق أوكلاهوما سيتي ثاندر راسل وستبروك إثبات موقعه كأحد أفضل اللاعبين على مستوى المساهمة الجماعية، إذ بات أول لاعب يحقق “تريبل دبل” وسطية (10 على الأقل في ثلاث من الفئات الإحصائية الفردية) على امتداد الموسم للمرة الثالثة تواليا، في فوز فريقه على ديترويت بيستونز 123-110.

وبعدما أصبح الأربعاء ثاني لاعب في تاريخ الدوري يحقق “تريبل دبل” (عشرة على الأقل في ثلاث من الفئات الاحصائية) مزدوجة في مباراة واحدة، ضمن وستبروك المعدل الوسطي على امتداد الموسم، بتحقيقه ثلاث تمريرات حاسمة في الدقائق الأولى لمباراة الجمعة.

وأنهى وستبروك اللقاء مع 19 نقطة وثماني متابعات و15 تمريرة حاسمة، رافعا معدله الوسطي الى 23,0 نقطة، و11,1 متابعة، و10,5 تمريرات.

وبحسب إحصاءات الموقع الالكتروني لرابطة الدوري، بات في رصيد وستبرك 135 “تريبل دبل”، وهو صاحب المركز الثالث تاريخيا خلف ماجيك جونسون (138) وأوسكار روبرتسون (181)، لكنه صاحب أعلى عدد من الـ “تريبل دبل” في ثلاثة أعوام (98).

إلى ذلك، فاز دنفر ناجتس ثاني ترتيب المنطقة الغربية على بورتلاند ترايل بلايزرز الرابع 119 – 110، بينما حسم لوس أنجليس ليكرز المباراة ضد غريمه في المدينة كليبيرز 122-117.

وتفوق بوسطن سلتيكس على إنديانا بايسرز 117-97، وممفيس جريزليز على دالاس مافريكس 122-112، وفينيكس صنز على نيو أورليانز بيليكانز 133 – 126 بعد التمديد، ويوتا جاز على ساكرامنتو كينجز 119 – 98، وهيوستن روكتس على نيويورك نيكس 120 – 96، ومينيسوتا تمبروولفز على ميامي هيت 111 – 109، وواشنطن ويزاردز على سان انتونيو سبيرز 112 – 129.

الوسوم
مواد ذات صلة

مصطفى الجارحي

شاعر ومسرحي وصحفي ، مؤسس موقع "ك ت ب" ، وعضو مؤسس بموقع "195 سبورتس" الرياضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 18 =

إغلاق