الدوري الأوروبيعالميةكرة قدم

أرسنال وتشيلسي يتطلعان إلى التأهل لنهائي الدوري الأوروبي

عندما تقام جولة الإياب بالدور قبل النهائي من بطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، غدا الخميس، يتطلع أرسنال وتشيلسي الإنجليزيان إلى تفادي المفاجآت، واستكمال مهمة التأهل للدور النهائي، لتشهد البطولة للمرة الثانية مواجهة إنجليزية خالصة في النهائي.

ويحل أرسنال ضيفا على بلنسية الإسباني، علما بأن الفريق الإنجليزي فاز ذهابا بملعبه 3-1، بينما يستضيف تشيلسي، المتوج باللقب عام 2012، فريق آينتراخت فرانكفورت الألماني، وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل 1-1.

وفي حالة تأهل أرسنال وتشيلسي، سيشهد نهائي البطولة مواجهة ديربي بين فريقي العاصمة البريطانية لندن، لكنها تقام على بعد نحو أربعة آلاف كيلومتر من لندن، وبالتحديد في باكو عاصمة أذربيجان.

وسبق للبطولة الأوروبية أن شهدت مواجهة إنجليزية خالصة في النهائي، وذلك في نسخة 1972، عندما تغلب توتنهام على وولفرهامبتون.

ولا تقتصر المنافسة في الدوري الأوروبي على التتويج باللقب عبر النهائي المقرر في 29 مايو، حيث يتأهل الفائز إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وقد يكون ذلك الحافز أقوى بالنسبة لفرق أرسنال وبلنسية وآينتراخت فرانكفورت، فقد تنهي تلك الفرق الموسم الجاري خارج المراكز الأربعة الأولى بمسابقات الدوري في إنجلترا وإسبانيا وألمانيا، على الترتيب.

أما تشيلسي، فقد حسم بالفعل إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى بالدوري الإنجليزي، وهو ما يضمن مشاركة الفريق في دوري الأبطال بالموسم المقبل.

واستعاد بلنسية الثقة والمعنويات العالية قبل مواجهة أرسنال، عبر الفوز على هويسكا 6-2 ضمن منافسات الدوري الإسباني، بينما واجه أرسنال بعض المعاناة في الدوري الإنجليزي خلال الفترة الأخيرة.

وكان أرسنال قد استفاد في مباراة الذهاب من تألق ألكسندر لاكازيت الذي سجل ثنائية للفريق، وكذلك بيير-إيمريك أوباميانج الذي سجل الهدف الثالث، بينما كان هدف بلنسية الوحيد من نصيب مختار دياخابي.

ويشار إلى أن أرسنال خسر جميع المواجهات الثلاث السابقة التي خاضها أمام بلنسية في المنافسات الأوروبية، من بينها المواجهة التي حسمت بضربات الجزاء الترجيحية في نهائي كأس الأندية الأوروبية أبطال الكؤوس لعام 1980 .

وقال أوناي إيمري، المدير الفني لأرسنال، إن الفريق سينحي خيبة أمله بالدوري الإنجليزي جانبا، عندما يلتقي بلنسية، الذي دربه إيمري في وقت سابق.

وأضاف إيمري: “علينا أن نتحلى بالقوة الذهنية، لنستعد بأفضل شكل ممكن قبل مباراة الخميس.. أمامنا الفرصة في الدوري الأوروبي لتحقيق شيء مهم وسنحاول إنجاز ذلك.”

وعاد جيفري كوندوجبيا، لاعب بلنسية، بمران خفيف لكن لاعب خط الوسط لن يشارك في مباراة الغد، بينما يعود فرانسيس كوكلين لاعب أرسنال السابق من الإيقاف وأظهر حماسا شديدا.

وقال كوكلين: “الغياب عن مباراة الذهاب جعلني أكثر حماسا. لو لم تهتز شباكنا ستكون لدينا فرصة كبيرة لتسجيل الأهداف والتأهل”.

تشيلسي
تشيلسي

ويخوض تشيلسي مباراته أمام آينتراخت بثقة هائلة، بعد أن تغلب على واتفورد 3-1 وحسم إنهاء الموسم ضمن المربع الذهبي بالدوري الإنجليزي الممتاز.

ويتطلع تشيلسي إلى الحفاظ على سجله خاليا من الهزائم للمباراة 16 على التوالي في الدوري الأوروبي.

وقال ماوريسيو ساري، المدير الفني لتشيلسي: “الدوري الأوروبي مهم للغاية، ونتطلع للفوز بلقبه، لأننا نرى أننا نستحق التتويج بلقب خلال هذا الموسم.”

أما آينتراخت فرانكفورت فيواجه خطر فقدان المركز الرابع في البوندزليجا، بشكل كبير، وذلك بعد الهزيمة الثقيلة التي مني بها أمام باير ليفركوزن 1-6 .

لكن أدي هيتير، المدير الفني لآينتراخت، يمكنه الاستفادة من جديد بخدمات أنتي ريبيتش العائد من الإيقاف، وهو ما يمنح المدرب مزيدا من الخيارات الهجومية.

ولم يتلق آينتراخت سوى خسارة واحدة خلال ست مباريات خاضها خارج أرضه في الدوري الأوروبي، وأكد فريدي بوبيتش مدير الكرة بالنادي تمسكه بالأمل.

وقال بوبيتش: “سنفعل كل ما بوسعنا لفرض حضورنا في ستامفورد بريدج وتحقيق المعجزة. التعادل 1-1 يعني أن الأمر ما زال بأيدينا.”

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

13 + سبعة =

إغلاق